: Aug 28, 2012

{انفروا خفافا وثقالا}…

502 VIEWS
Featured, General : 0 Comments

{انفروا خفافا وثقالا}

قال القاضي أبو بكر ابن العربي في أحكام القرآن:
قوله تعالى: { انفروا خفافا وثقالا وجاهدوا بأموالكم وأنفسكم في سبيل الله ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون } [سورة التوبة الآية ٢٤]

المسألة الثالثة:
قال علماؤنا: اختلف في إحكام هذه الآية أو نسخها على قولين بيناهما في القسم الثاني، والصحيح أنها غير منسوخة.

وقــد تـكـون حـالـة يـجـب فـيـهـا نـفـيـر الـكـل إذا تـعـيـن الـجـهـاد عـلـى الأعـيـان بـغـلـبـة الـعـدو عـلـى قـطـر مـن الأقـطـار، أو بـحـلولـه بـالـعُـقـر، فـيـجـب عـلـى كـافـة الـخـلـق الـجـهـاد والـخـروج إليه، فإن قصروا عصوا.

ولقد نزل بنا العدو قصمه الله سنة سبع وعشرين وخمسمائة، فجاس ديارنا، وأسر جيرتنا، وتوسط بلادنا في عدد هال الناس عدده، وكان كثيرا، وإن لم يبلغ ما حددوه. فقلت للوالي والمولى عليه: هذا عدو الله وقد حصل في الشَّرَك والشبكة، فلتكن عندكم بركة، ولتظهر منكم إلى نصرة دين الله المتعينة عليكم حركة. فليخرج إليه جميع الناس حتى لا يبقى منهم أحد في جميع هذه الأقطار فيحاط به، فإنه هالك لا محالة إن يسركم الله له!

فغلبت الذنوب، ووجفت القلوب بالمعاصي، وصار كل أحد من الناس ثعلبا يأوي إلى وجاره، وإن رأى المكروه بجاره، فإنا لله وإنا إليه راجعون، وحسبنا الله ونعم الوكيل .

Comments

comments

Add a Comment